منتديات ذوقان الهنداوي التعليمية
كل شي يرحب بك..أهلاً وسهلاً...كل شي يتبسم ويتوهج فرحا بقدومك..كل شي ينمق عبارات الترحيب
ويصوغ كلمات الحب لوجودك..كل شي ينتظر مشاركاتك ..وقلمك الرائع وابداعاتك..كل شي يردد حياك الله
منتديات ذوقان الهنداوي التعليمية

منتديات تعليمية تربوية هادفة تابعة لمدرسة ذوقان الهنداوي الأساسية للبنين التابعة لمديرية التربية والتعليم منطقة لواء الجامعة
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
المواضيع الأخيرة
» دكتور صلاح لطفي آل هارون -وثائق بناء نظم الجودة التدريبية بإدارات التدريب
الخميس يناير 18, 2018 3:30 pm من طرف ن للتدريب الالكترونى

» أهمية تطبيق بنود المواصفه الارشادية للتدريب ISO10015
الأربعاء يناير 17, 2018 2:51 pm من طرف ن للتدريب الالكترونى

» موقع كويتي يشرح مناهج الرياضيات بالصوت والصورة من الصف الرابع الابتدائي إلى الصف التاسع المتوسط
السبت يناير 13, 2018 8:33 am من طرف Admin

» برامج مجانية ينصح بتثبتها مع ويندوز في جهازك
الجمعة يناير 12, 2018 1:13 pm من طرف Admin

» تحديد الأجر التدريبي للمدرب
الأربعاء يناير 10, 2018 4:05 pm من طرف ن للتدريب الالكترونى

» جودة التدريب ضرورة حتمية
السبت ديسمبر 30, 2017 3:57 pm من طرف ن للتدريب الالكترونى

» مدخل المواصفة الارشادية لجودة التدريب
الخميس ديسمبر 28, 2017 10:45 pm من طرف ن للتدريب الالكترونى

» قياس الكفاءات التدريبية ضمن نموذج التقييم الاوروبي
الخميس ديسمبر 28, 2017 7:46 pm من طرف ن للتدريب الالكترونى

» أهداف نموذج التقييم العام الاوروبي وعلاقته بمعايير التدريب
الخميس ديسمبر 28, 2017 5:07 pm من طرف ن للتدريب الالكترونى

يناير 2018
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
1234567
891011121314
15161718192021
22232425262728
293031    
اليوميةاليومية
أفضل الأعضاء الموسومين

إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوع
شاطر | 
 

 طرائف العرب والعربية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

المساهمات : 2450
تاريخ التسجيل : 23/09/2015
الموقع : المنتديات التعليمية التربوية

مُساهمةموضوع: طرائف العرب والعربية    الأحد أكتوبر 11, 2015 2:17 pm

●كان أحد النحويين راكباً في سفينة فسأل أحد البحارة: هل تعرف النحو؟

فقال له البحار: لا

فقال النحوي: قد ذهب نصف عمرك.

وبعد عدة أيام هبت عاصفة وكانت السفينة ستغرق فجاء البحار إلى النحوي.

وسأله: هل تعرف السباحة؟ قال النحوي: لا

فقال له البحار: قد ذَهب كل عمرك.
*************
● عن رجل لغوي سأله أحد الناس فقال له: كيف حال ولدك؟

فقال اللغوي: حيّ يُرزَق.

فقال السائل: وكيف حال زوجتك؟

فقال اللغوي: حيّة تسعى ..

***************

أصر أحد المهتمين باللغة العربية على أن يتحدث أولاده باللغة العربية الفصحى .
ذات يوم طلب من إحدى بناته أن تحضر له قنينة حبر.أحضرت ابنته القنينة, وخاطبته : هاك القَنينة يا أبي ( بفتح القاف ) .فقال لها : اكسريها ( يقصد كسر حرف القاف ) .

فما كان من البنت إلا أن رمت القنينة على الحائط بقوة ، فتناثر الحبر ملوثا الجدار وما جاوره من فرش

***************


من أغرب وأصعب الأبيات للمتنبي :

أَلَمٌ أَلَمَّ أَلَمْ أُلِمَّ بِدَائِهِ

إِنْ آنَ آنٌ آنَ آنُ أَوَانِهِ

التفسير هو :

- (أَلَمٌ ) ( أَلَمَّ ) ( أَلَمْ ) ( أُلِمْ ) ( بِدَائِه )

بمعنى

(وجعُ) (أحاط بي) (لم) (أعلم) (بمرضه)


- ( إنْ ) ( آَنَّ ) ( آنٌ ) ( آنَ ) ( آنُ ) (شِفَائِه)

بمعنى

(اذا) (توجع) (صاحب الألم) (حان) (وقت)

(شفائه)

***********

سأل خليفة أحد اللغويين: ما جمع كلمة «مسواك»؟

قال اللغوي: «محاسنك» يا أمير المؤمنين.

فأعجب الخليفة بجوابه حين لم يقل: «مساويك».

***********

نظر رجلٌ إلى زوجته وهي تصعد السلم .. فقال لها: أنتِ طالق إن صعدت، وأنتِ طالق إن نزلت

وأنتِ طالق إن وقفت، فرمت المرأةُ نفسها إلى الأرض.

فقال لها: فداكِ أبي وأمي! إن مات الإمام مالك احتاج إليك أهل المدينة في أحكامهم.

*********
جاء "حسن" صديق جحا وقال له: أريد أن أصنع ختماً وليس عندي مال كثير، فقال جحا: لا بأس.

وانطلق معه إلى صانع الأختام، وقال جحا: كم يُكلِّف الحرف الواحد؟ فأجاب صانع الأختام:

عشرة دراهم، فقال صديق جحا: ليس معنا سوى عشرين!! فنظر جحا إليه وفكَّر قليلاً ثم قال للصانع:

اصنع لنا ختماً باسم "خس"

قال الصانع بدهشة: ما هذا الاسم؟

فقال: وما شأنك أنت؟ اصنع ما نريد.

وصنع الصانع لهما الخاتم، وعندما أراد أن يضع نقطةَ الخاء، قال له جحا مسرعاً: ضع النقطة على آخر السين ..

فضحك الصانع وعرف أن ما يريده جحا هو اسم "حسن" ولم يأخذ منهما شيئاً.

************

كان "لويد جورج" يخطب في البرلمان عن حرية المرأة، والقوانين الخاصة بالنساء، فحمل على المرأة حملةً شعواء ..

فصاحت إحدى الحاضرات: لو كنتَ زوجي لوضعتُ لك السُّم

فأجابها فوراً: ولو كنتِ زوجتي لشربتُ السُّم.

**********

مرَّ أشعب بقومٍ يأكلون، فقال: ماذا تأكلون؟ قالوا: سُمًاّ – يريدون التخلص من تطفله.

فقال: الحياة بعدكم لا قيمةَ لها، وجلس يأكل معهم

*************

أبيات كل حروفها بدون تنقيط:

الحمد لله الصمد حال السرور والكمد
الله لا اله إلا الله مــولاك الأحد
أول كل أول اصل الأصول و العمد
الحول والطول له لا درع إلا ما سرد



أبيات تقرأ طرديا وعكسيا بدون تغيير:



قمر يفرط عمدا مشرق رش ماء دمع طرف يرمق
قد حلا كاذب وعد تابع لعبا تدعو بـذاك الحـدق
قبسٌ يدعو سناه إن جفا فجناه انس وعد يسبق
قر في إلف نداها قلبه بلقاها دنف لا يفرق




بيتا مدح يصيران هجاءً بقراءة كل بيت عكسا:



باهي المراحـم لابس كـرما قدير مسند
باب لكـل مؤمـل غنمٌ لعمرك مرفد
اذا عكسنا ترتيب حروف كل بيت
دنس مريـد قامر كسبَ المحارم لا يهاب
دفَـِرٌ مكِرٌ معلَم نغل مؤمل كل باب




ابيات في كل كلماتها حرف شين:



فأشعاره مشهورة ومشاعره وعشرته مشكورة وعشائره
شمائله معشوقة كشموله ومشهده مستبشر ومعاشره
شكور ومشكور وحشو مشاشه شهامة شمير يطيش مشاجره




بيت تتشابه فيه نطق بعض الكلمات وتختلف في المعنى:



طرقت الباب حتى كل متني ولما كل متني كلمتني
المقصود بكلمة كل متني أي تعبت اكتافي من طرق الباب




الكلمات المنحوتة أي المركبة من كلمتين او اكثر وقد تكون جملة مثل :


- برمائي : بر وماء
- إمّعَ او إمّعة : من يتبع رأي الناس ، من كلمة ( اني معك ) .
- بسملة : من كلمة ( بسم الله الرحمن الرحيم ).
- سبحل : من كلمة ( سبحان الله ) .
- حمدل : من كلمة ( الحمد لله ) .
- حسبل : من كلمة ( حسبي الله ونعم الوكيل ) .



المثنى الدال على كائنين غير متشابهين :

- الثقلان : الانس والجان
-الوالدان : الاب و الام .
-الداران : الدنيا و الآخرة .
-العشاءان : المغرب والعتمة .
-الأصغران : القلب و اللسان .
-الأصفران : الذهب والزعفران .
-*****************


الأصمعي والأعرابي :

كان الأصمعي يطوف بالبيت الحرام فشاهد أعرابياً مُمسكاً بأستار الكعبة ويقول : اللهم أمتني ميتة أبي خارجة !

فسأله الأصمعي : وكيف مات أبو خارجة

قال الأعرابي : أكل فامتلأ ، وشربَ عصير عنب ، ونام في الشمس ، فمات شبعان ريان دفيان .



أخافُ أن يسجد :

استأجر رجلٌ من البصرة بيتاً ، وكان سقفُ البيتِ متهالكاً يصدر أصواتاً تفزع من تحته ، فاشتكى لصاحب البيت ، ولكن صاحب البيت طمأنه وقال له : إنَّ السقف يسبح أوما علمت أنّه ما من شيء الا يسبح بحمد ربه !

فقال الرجل : أخافُ أن يدركه الخشوع فيسجد .



من نوادر الشعبي :

الشعبي هو عامر بن شراحيل الكوفي ، من كبار التابعين ، روى له أصحاب الصحاح الستة رضي الله عنهم ، وولاه عمر بن عبد العزيز القضاء .

أ‌. سأل رجل الشعبيَّ عن المسحِ على اللحية ، فقال له الشعبيُّ : خللها

قال الرجل : اخاف أن لا تبتل . فقال له الشعبي : إذا انقعها من اول الليل !


ب . جاء رجلٌ إلى الشعبي وقال : أني تزوجت امرأة فوجدتها عرجاء ، فهل لي أن أردها ؟

فقال الشعبي : إن كنتَ تريد ان تسابق بها فردها !


ج. خاصمت امراة زوجها إلى الشعبي حين ولي القضاء فبكت ، فقال رجلٌ من الحضور هي مظلومة أيها القاضي ، ألا ترى شدة بكائها .

فقال الشعبي : إنّ اخوة يوسف جاؤوا اباهم عشاءً يبكون !


د. سأل رجلٌ الشعبيَّ : هل يجوز للمحرمِ أن يحُكَّ بدنه ؟ فقال نعم يجوز .

فقال الرجل مقدار كم ؟ فقال الشعبي مقدار ان يبدو العظم !


ه. روى الشعبي يوماً أنَّ النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( تسحروا ولو ان يضع احدكم إصبعه على التراب ثمَّ يضعه في فيه / فمه ) فقال رجل من الحاضرين : أي الأصابع ! فتناول الشعبي إبهام رجله وقال : هذه !



أبو لهبٍ وأم جميل :

قال معاوية رضي الله عنه يوماً لأهل الشام ، وعنده عقيل بن أبي طالب رضي الله عنه : هل سمعتم قول الله عزّ وجل : ( تبت يدا أبي لهبٍ وتب ) فقال الحضور : نعم سمعنا ، فقال معاوية إن أبا لهبٍ عمَ هذا الرجل وأشار إلى عقيل .

فقال عقيل : هل سمعتم قول الله عزّ وجل : ( وامرأته حمالة الحطب ) فقال الحضور : سمعنا . فقال عقيل حمالة الحطب عمة هذا الرجل وأشار الى معاوية .


وجهك إلى ثيابك :

جاء رجل إلى الإمام أبي حنيفة النعمان وقال له : إذا نزعتُ ثيابي ودخلتُ النهر أغتسل فإلى القبلة اتوجه ام إلى غيرها ؟

فقال له الامام : الأفضل أن يكون وجهك إلى جهة ثيابك لئلا تُسرق !


عدو الخبز

بشَّرت امرأة زوجها البخيل أنّ ابنه قد اتَّعز ( اخرج اسنانه ) ، فقال لها : أتبشريني بعدو الخز ، ويحكِ الحقي بأهلك فإنك طالق !



ركعتين بين كل لقمتين :

قال رجلٌ لبعضِ البخلاء : لِمَ لا تدعوني إلى طعامك ؟

فقال البخيل : لأنك جيد المضغِ ، سريع البلع ، إذا أكلتَ لقمةً هيَّأتَ أخرى !

فقال الرجل : وهل تريدني أن اصلي ركعتين بين كل لقمتين !



النحوي المريض وجاره :

مرض رجلٌ من اهل النحو ، كان مولعا باللغة والسجع ، فعاده جاره في مرضه وسأله ما بكَ ؟

فقال النحوي : حمى جاسية ( شديدة) ، نارها حامية ، منها الاعضاء واهية ، والعظام بالية !

فقال له جاره وكان أمياً : ليتها كانت القاضية !


ب . قال نحوي لصاحب بطيخ : بكم تانك البطيختان اللتان بجنبهما السفرجلتان ودونهما الرمانتان ؟

فقال البائع : بضربتان وصفعتان ولكمتان ( فبأي آلاء ربكما تكذبان ) !



بحر :

سأل بعضُ الإعراب آخر عن اسمه فقال : بحر

قال ابن من ؟ : قال ابن فياض

قال ما كنيتك : قال ابو الندى

فقال الأعرابي لا ينبغي لأحدٍ لقاؤك إلا في زورق !



ضرة لعائشة رضي الله عنها :

قيل : إنَّ الحسن بن عبد الله الجصاص الجوهري كان رجلاً أحمقا أبلها ، وانه قال يوما : اللهم امسخني حورية وزوجني بعمر بن الخطاب !

فقالت له زوجته : سل الله أن يزوجك النبي صلى الله عليه وسلم ان كان لا بد لك ان تبقى حورية !

فقال الجصاص : ما أحبّ أن اكون ضرة لعائشة رضي الله عنها !



خليفة الإمام مالك رضي الله عنه :

نظر رجل الى زوجته وهي صاعدة السلم فقال لها : أنتِ طالق إن صعدتِ ، وطالق إن نزلتِ ، وطالق إن وقفتِ !

فرمت بنفسها على الأرض !

فقال لها : فداكِ أبي وامي ، إن مات الامام مالك احتاج اليكِ اهل المدينة في أحكامهم !


كلام مظلوم ووجه ظالم :

روي ان رجلا وامراته اختصما إلى أمير من امراء العراق ، وكانت المرأة جميلة في النقاب ، بشعة في غيره ، وكان لها لسان حسن فاقنعت القاضي بظلم زوجها لها ، فاسرع زوجها ونزع النقاب عن وجهها !

فقال الامير : عليكِ اللعنة ، كلام مظلوم ووجه ظالم !



رجل يدعي النبوة :

ادعى رجل النبوة أيام المتوكل ، فقال له المتوكل ما معجزتك ، فقال اعطوني امرأة انكحها فتلد في الحال !

فقال المتوكل لوزيره الحسن بن عيسى : أعطه زوجتك نرى كذبه من صدقه ، فقال الحسن يا أمير المؤمنين اشهد انه نبي وإنما يعطي زوجته من لا يؤمن به ، فضحك المتوكل حتى هوى من على كرسيه !



رجل من بني آدم :

وقف رجل من العامة بجوار أبي العيناء ، وكان اعمى فلما احس به ، قال من الرجل ، فقال رجل من بني آدم !

فقال ابو العيناء ظننتُ أنَ آدم مات ولم يخلف ذرية !

***********

دخل أحد النحويين السوق ليشتري حماراً ، فقال للبائع : أريد حماراً لا بالصغير المحتقَر، ولا بالكبير المشتهَر، إن أقللت طعامه صبر، وان أكثرت طعامه شكر. لا يدخل تحت البواري، ولا يزاحم بِي السواري. إذا كان وحده في الطريق أسرع، وإذا كثر الزحام أبطأ . فقال له البائع: دعني ؛ فإذا مسخ الله القاضي حماراً بِعته لك !!.

قيل أن أحد الفقراء وقف على باب نحويّ فقال: مَن بالباب؟ قال : سائل. فقال: فلينصرف. قال السائل : اسمي أحمد .. ممنوع من الصرف . قال النحوي : أعطوا سيبويه كسرة.


جاء رجل إلى أحد النحويين فسأله: «الظبي معرفة أم نكرة؟» فقال: إذا كان مشويّاً على المائدة فهو معرفة! وإن كان يسرح في الصحراء، فهو نكرة، فقال له الرجل: «أحسنت. ما في الدنيا أعرفُ منك بالنحو

قال أحد النحاة : رأيت رجلاً ضريرًا يسأل الناس ، يقول : ضعيفًا مسكينًا فقيرًا ضريرًا .. فقلت له : يا هذا .. علامَ نصبت ضعيفًا مسكينًا فقيرًا ضريرًا؟! فقال الرجل : بحذف ارحموا.. قال النحوي : فأخرجت كل ما معي من نقود، وأعطيته إياه إعجاباً بما قال.


قال رجل لأبي العيناء: أتأمر بشيئاً ؟ فقال : نعم ، بتقوى الله ، وحذف الألف من (شيئاً)



كان الشيخ صفيّ الدين الهندي، محمد بن عبد الرحيم، الفقيه الشافعي، المتوفى سنة 715 هـ - رجلاً ظريفاً، فيحكى أنه قال وجدت في سوق الكتب مرة كتاباً بخط ظننته أقبح من خطي، فغاليت في ثمنه واشتريته لأحتجّ به على من يدّعي أن خطّي أقبح الخطوط، فلما عدتُ إلى البيت وجدته بخطّي القديم!!!

جاء رجل إلى بعض الفقهاء فقال له: أنا أعبد الله على مذهب ابن حنبل، وإنّي توضأت وصلّيت.. فبينما أنا في الصلاة إذ أحسست ببلل في سراويلي فشممته فإذا رائحته خبيثة، قال الفقيه: عافاك الله.. تبرزّت بإجماع المذاهب.

كان الشعبي من العلماء الكبار، لكنه كان مزّاحاً - فمّما جاء عن الشعبي أن أحدهم سأله عن المسح على اللحية؟ فقال: خلّلها بالأصابع. قال: أخاف ألا تبلّها - وهذا من التنطُّع المذموم شرعاً - فقال له الشعبي: فانقَعْها من أول الليل إذن!!

جاء رجل إلى أبي حنيفة ، فقال له : إذا نزعت ثيابي ودخلت النهر أغتسل ؛ فإلى القبلة أتوجّه أم إلى غيرها ؟ فقال له : الأفضل أن يكون وجهك إلى جهة ثيابك لئلا تُسرق!

كان أحد النحويين راكباً في سفينة فسأل أحد البحارة: هل تعرف النحو؟ فقال له البحار: لا. فقال النحوي: قد ذهبَ نصف عمرك. وبعد عدة أيام هبّت عاصفة وكانت السفينة ستغرق، فجاء البحار إلى النحويّ وسأله: هل تعرف السباحة؟ قال النحوي: لا. فقال له البحار: قد ذهب كل عمرك.

أحرق فران طاجناً لفقيه، فجاء الفقيه ووقف على باب الفرن وقال: أيها الفران المسكين: أضرمت اليوم السعير وأحرقت الطنجير، فوربّ العالمين لولا أنك عندنا أمين لضربتك بهذا الأطربزين وأكلت من السياط مائة و تسعين ولبثت في السجن بضع سنين! فقال له الفران: (وسلام على المرسلين. والحمد لله رب العالمين


عن أبي العيناء قال: كان المدنيّ في الصف من وراء الإمام، فذكر الإمام شيئاً (أي طرأ عليه ما يمنعه من إتمام الصلاة) فقطع الصلاة وقدَّم المدنيّ ليؤمّهم، فوقف المدنيّ طويلاً (دون أن يكمل الصلاة)، فلما أعيا الناس سبّحوا له (لكي ينبّهوه) وهو لا يتحرك فنَحَّوُه وقدّموا غيره، فعاتبوه فقال: ظننت الإمام يقول لي: أحفظ مكاني حتى أجيء.

حُكي أن أحمقيْنِ اصطحبا في طريق، فقال أحدهما للآخر: تعالَ نتمنَّ على الله، فإنَّ الطريقَ تُقطعُ بالحديث. فقال أحدُهما: أنا أتمنّى قطائع غنم أنتفعُ بلبنِها ولحمها وصوفِها. وقال الآخر: أنا أتمنّى قطائعَ ذئابٍ أرسلُها على غَنمِكَ حتى لا تتركَ منها شيئاً. قال: ويحكَ! أهذا من حقِّ الصحبةِ وحُرمة العشرةِ؟!. فتصايَحا، وتَخَاصَما، واشتدّت الخصومةُ بينهما حتى تماسكا بالأطواق، ثمَّ تراضَيَا أنَّ أولَ منْ يطلعُ عليهما يكونُ حكَماً بيْنهما، فطلع عليهما شيخٌ بحمارٍ عليهِ زقَّانِ منْ عسل، فحدّثاه بحديثِهما، فنزل بالزّقّين وفتحهما حتى سال العسل على التراب، وقال: صَبَّ اللهُ دمي مثلَ هذا العسلِ إنْ لمْ تكونا أحمقين!

روى الجاحظ أن رجلاً اسمه (أبو علقمة) قال إنّ الذئب الذي أكل يوسف عليه السلام اسمه (رجحون).. فقيل له: ولكن الذئب لم يأكل يوسف. فقال: إذن هو اسم الذئب الذي لم يأكل يوسف

***********

رأى نفسه أحسن من فيها!!

دخل (ابو نخيلة) اليمن فلم يرى بها احداً حسناً ورأى نفسه أحسن من فيها وكان قبيحاً جداً !!
فقال :


لم ار غيري حسناً ... منذ دخلت اليمنا
فيا شقاء بلدةٍ ... أحسن من فيها أنا



==============


متقعر في اللغة:
كان رجل اسمه أبو علقمة من المتقعرين في اللغة واستعمال غريب الكلام واللفظ ، فقد دخل إلى طبيب فقال: إني أكلت من لحوم هذه الجوازل فطسئت طسأة فأصابني وجع بين الوابلة إلى أدية العنق فلم يزل الربو وينمى حتى خالط الخلب فألمت له الشراسف فهل عندك دواء؟
فقال له الطبيب: خذ خربقاً وشلفقاً وشبرقاً، فزهزقه وزقزقه واغسله بماء روثٍ وأشربه بماء الماء!
فقال أبو علقمة: أعد علي ويحك، فإني لم أفهم شيئاً.
فقال له الطبيب: لا بارك الله في أقلنا إفهاماً لصاحبه، وهل فهمت منك شيئاً مما قلت ؟

==============
طرفة بين الشاعرين الكبيرين :


كان يطيب للشاعر حافظ إبراهيم ( شاعر النيل ) أن يداعب الشاعر أحمد شوقي (أمير الشعراء) وكان احمد شوقي جارحا في رده على الدعابة.
ففي إحدى ليالي السمر انشد حافظ إبراهيم هذا البيت ليستحث شوقي على الخروج عن رزانته المعهودة:


يقولون إن الشوق نار ولوعة
فما بال ( شوقي ) أصبح اليوم باردا؟


أوهم السامع أنه يتكلم عن شوقه وقرن اسم شوقي بالبرود !!


فانتقم منه أحمد شوقي شر انتقام فرد عليه بأبيات قارصة قال في نهايتها:


أودعت إنسانا وكلبا وديعة
فضيعها الإنسان والكلب ( حافظ ).


فاوهم السامع أنه يتكلم عن حفظ الكلب للأمانة
وقرن اسم حافظ بالكلب (أعزّكم الله )
وكلمة (حافظ) تورية لم يقصد المعنى القريب ، وإنما هو حفظ الأمانة لكنه قصد المعنى البعيد .

==============
ما حد الشبع؟

قيل لأكول ما حد الشبع ؟
قال ألا تعرف السماء من الأرض ولا الطول من العرض من شدة النهس والكسر والقطع والقرض ...

وقيل لآخر مثل ذلك ، فقال أن يُحشَى حتى يُخشَى ...

وقال ثالث أن تأكل حتى تدنو من الموت ...

وقال رابع إذا جحظت عيناك وبكم لسانك و ارجحنَّ بدنك وزال عقلك فأنت في أول الشبع ، قيل له إن كان هذا أوله فما آخره ؟
قال أن تنشق نصفين !!!
==============

(ألا أيها البنتان إن أباكما) ....


يروى أن شاعراً كانت له ابنتان على قدر من الذكاء والفطنة، وحدث أن لقي الشاعر عدواً كان يطلبه فعرف أنه مقتول لا محالة، فرجى عدوه بعد أن يقتله أن يذهب إلى منزله، الذي وصفه له، فيلقي علي ابنتيه شطر بيت من الشعر، وهو:
ألا أيها البنتان إن أباكما


فوعده الرجل أن يفعل ذلك، وبالفعل بعد أن قتله ذهب إلى منزله وطرق الباب فلما ردت عليه إحدى البنيتن من داخل البيت، قال:
ألا أيها البنتان إن أباكما


فردت البنتان في صوت واحد:


قتيلٌ خذا بالثار ممن أتاكما


ثم صاحتا حتى التم الناس فطلبت البنتان منهم أن يقبضوا على الرجل ويرفعوه إلى القضاء حيث أقر بقتل الشاعر ونفذ فيه القصاص.




--------------------

النحوي المريض وجاره :




مرض رجلٌ من اهل النحو ، كان مولعا باللغة والسجع ، فعاده جاره في مرضه وسأله ما بكَ ؟
فقال النحوي : حمى جاسية ( شديدة) ، نارها حامية ، منها الاعضاء واهية ، والعظام بالية !


فقال له جاره وكان أمياً : ليتها كانت القاضية !!

--------------------

رجل يدعي النبوة :


ادعى رجل النبوة أيام المتوكل ، فقال له المتوكل ما معجزتك ، فقال اعطوني امرأة انكحها فتلد في الحال !
فقال المتوكل لوزيره الحسن بن عيسى : أعطه زوجتك نرى كذبه من صدقه ، فقال الحسن يا أمير المؤمنين اشهد انه نبي وإنما يعطي زوجته من لا يؤمن به ، فضحك المتوكل حتى هوى من على كرسيه !


-------------------
من أين حشرت البهائم عليّ اليوم] ؟



رجل يقال له ( معمر بن المثنى التيمي بالولاء البصري النحوي ) ويكنى بأبي عبيدة..
حضر مجلسه رجل فقال : رحمك الله أبا عبيدة ؛ ما العنجيد ؟
قال أبو عبيدة: رحمك الله ما أعرف هذا !
قال الرجل: سبحان الله؛ أين يذهب بك عن قول الأعشى:
يوم تبدي قتيلة عن جيد ...


فقال أبو عبيدة:
عافاك الله ، (عن) حرف جاء لمعنى، و(الجيد) العنق.


- ثم قام آخر في المجلس فقال: أبا عبيدة رحمك الله ما الأودع ؟
قال أبو عبيدة: ما أعرفه !
قال الرجل: سبحان الله - أين أنت عن قول العرب:
زاحم بعود أو دع.
فقال أبو عبيدة: ويحك هاتان كلمتان، والمعنى : اترك أو ذر.


- ثم استغفر الله وجعل يدرس، فقام رجل فقال: رحمك الله - أخبرني عن (كوفا) أمن المهاجرين أم من الأنصار ؟
فقال أبو عبيدة: قد رويت أنساب الجميع وأسماءهم ولست أعرف فيهم كوفا !
قال الرجل: فأين أنت عن قوله تعالى: {والهدي معكوفا} !


فأخذ أبو عبيدة نعليه واشتد ساعياً في مسجد البصرة يصيح بأعلى صوته:
[من أين حشرت البهائم عليّ اليوم] ؟


المصدر : معجم الأدباء 4/1817


--------------------
من المجنون ؟
بعث الرشيد وزيره "ثمامة" إلى دار المجانين ليتفقد أحوالهم، فرأى بينهم شاباً حسن الوجه يبدو كأنه صحيح العقل، فأحبّ أن يكلمه، فقاطعه المجنون بقوله: أريد أن أسأل سؤالاً!
فقال الوزير: هات سؤالك.
فقال الشاب: متى يجد النائم لذة النوم؟
فقال الوزير: حين يستيقظ.
فقال الشاب: كيف يجد اللذة وقد زال سببها؟
فقال الوزير: بل يجد اللذة قبل النوم؟
فاعترضه الشاب بقوله: وكيف يلتذ بشيء لم يذقه بعد؟
فقال الوزير: بل يجد اللذة حال النوم.
فرد عليه الشاب يقول: إن النائم لا شعور له، فكيف تكون لذة بلا شعور.
فبهت الوزير ولم يحر جواباً، وانصرف وهو يُقسم ألا يجادل مجنوناً أبداً...!

--------------------
كان هناك رجلاً اسمه ( بديح )
وكان بديح أحلى الناس وأذكاهم ، وهو الذي قال له الوليد بن يزيد : يا بديح ؛ خذ بنا في الأماني ، فإني أغلبك فيها ، فقال : يا أمير المؤمنين ، أنا أغلبك لأني فقير وأنت خليفة ، وإنما يتمنى المرء ما عسى أن يبلغ إليه وأنت قد بلغت الآمال . قال : لا تتمنى شيئا إلا تمنيت ما هو أكثر منه . قال : فإني أتمنى كفلين من العذاب وأن يلعنني الله لعنا وبيلا !!!
فقال : اعزب لعنك الله دون خلقه !!!

*********

قال الأصمعي : خرج الحجاج متصيدا ، فوقف على أعرابي يرعى إبلا وقد انقطع عن أصحابه ، فقال : يا أعرابي ، كيف سيرة أميركم الحجاج؟ فقال الأعرابي : غشوم ظلوم لا حياه الله ولا بياه . قال الحجاج : فلو شكوتموه إلى أمير المؤمنين؟ فقال الأعرابي : هو أظلم منه وأغشم ، عليه لعنة الله! قال : فبينا هو كذلك إذ أحاطت به جنوده ، فأومأ إلى الأعرابي فأخذ وحمل ، فلما صار معهم قال : من هذا؟ قالوا : الأمير الحجاج ، فعلم أنه قد أحيط به ، فحرك دابته حتى صار بالقرب منه ، فناداه : أيها الأمير : قال : ما تشاء يا أعرابي؟ قال : أحب أن يكون السر الذي بيني وبينك مكتوما ؛ فضحك الحجاج وخلى سبيله .

وخرج مرة أخرى فلقي رجلا . فقال : كيف سيرة الحجاج فيكم؟
فشتمه أقبح من شتم الأول حتى أغضبه ، فقال : أتدري من أنا؟
قال : ومن عسيت أن تكون؟
قال : أنا الحجاج ،
قال : أوتدري من أنا؟

************

أمر الحجاج صاحب حرسه أن يطوف بالليل فمن رآه بعد العشاء سكران ضرب عنقه
فطاف ليلة من الليالي فوجد ثلاثة فتيان يتمايلون وعليهم إمارات السكر
فأحاطت بهم الغلمان
وقال لهم صاحب الحرس: من أنتم حتى خالفتم أمر أمير المؤمنين وخرجتم في مثل هذا الوقت فقال أحدهم:
أنا ابن من دانت الرقاب له
ما بين مخزومها وهاشمها
تأتيه بالرغم وهي صاغرة
يأخذ من مالها ومن دمها
فأمسك عنه وقال: لعله من أقارب أمير المؤمنين
ثم قال للآخر: وأنت من تكون؟
فقال:
أنا ابن لمن لا تنزل الدهر قدره
وإن نزلت يوما فسوف تعود
ترى الناس أفواجاً إلى ضوء ناره
فمنهم قيام حولها وقعود
فامسك عنه وقال: لعله ابن أشرف العرب.
ثم قال للآخر: وأنت من تكون؟
فأنشد على البديهة:
أنا ابن لمن خاض الصفوف بعزمه
وقومها بالسيف حتى استقامت
وركباه لا ينفك رجلاه منهما
إذا الخيل في يوم الكريهة ولت

فأمسك عنه أيضا وقال: لعله ابن أشجع العرب واحتفظ عليهم. فلما كان الصباح رفع أمرهم إليه فأحضرهم وكشف عن حالهم

فإذا الأول ابن حجام
والثاني ابن فوال
والثالث ابن حائك
فتعجب من فصاحتهم
وقال لجلسائه: علموا أولادكم الأدب فوالله لولا فصاحتهم لضربت أعناقهم.

*************

قال : ومن أنت؟
قال : أنا مولى بني عامر ، أجن في الشهر مرتين هذه إحداهما . فضحك وتركه !!.

منقول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://education1.jordanforum.net
 
طرائف العرب والعربية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات ذوقان الهنداوي التعليمية  :: المنتديات العامة :: المنتديات التعليمية :: المنتدى التعليمي العام للطالب لجميع المراحل والمستويات ( ابتدائي ، ثانوي، جامعي)-
إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعانتقل الى: